عاجل . نت – أخبار مصر لحظة بلحظة

Menu

وزير الري: قرار إخلاء جزيرة الوراق هدفه حماية الأهالي من الغرق

وزير الزراعة محمد عبد العاطي – صورة أرشيفية قال الدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الموارد المائية والري، إن الأنانية سبب مشاكل الري بقيام البعض بالاستيلاء على مقررات مياه أراضي غيرهم ما تسبب في مشاكل الري بكثرة التعديات على فتحات البحر قائلا: «المفروض الناس تتخلى عن الأنانية ولا تتعدى على حقوق غيرها من المياه». وأكد الوزير أن الدولة اتخذت إجراء استباقيا في جزيرة الوراق بهدف حماية الأهالي المقيمين فيها لتجنب الغرق عند ارتفاع منسوب المياه في النيل، مشيرًا إلى أن هناك مسافة قدرها 30 مترا لابد أن تكون خالية حتى لا تتدفق مياه النيل أو يحدث فيضان وتضار هذه المنازل، وأن هدف الدولة حماية أرواح المواطنين والحفاظ عليها. جاء ذلك خلال زيارة الوزير للفيوم ورافقه فيها الدكتور جمال سامي المحافظ لافتتاح محطة خلط وتغذية بحر البشوات من مصرف الطاجن الذي يقع في قرية شدموه التابعة لمركز إطسا، وتم إحلاله وتجديده بمبلغ 15 مليون جنيه بهدف تحسين وصول مياه الرى لنحو 75 ألف فدان تقع في النهايات. وأشار الوزير إلى أن محطة الطاجن تعمل بكفاءة رفع 5 ملايين متر مكعب مياه ري يوميا لري 75 ألف فدان تقع على مصرف الطاجن، مضيفا أن محطات الرفع تهدف لحل اختناقات مشاكل الري ووصول المياه للأماكن المحرومة بالنهايات، مشيرا إلى أنه جارٍ دراسة عمل مشروع قانون تجريم التعدي على مياه الري بالتنسيق بين الزراعة والري وعرضه نهاية الشهر الجاري على مجلس الدولة ومنه إلى مجلس النواب. وأعلن الوزير عن قيام الوزارة بشراء قطعة أرض في قارون من الإصلاح الزراعى، لإقامة محطة مماثلة للتى تم افتتاحها بعدف تحسين وصول مياه الرى لنحو 7 آلاف فدان، مشيرًا إلى أنه كلف الكهرباء والميكانيكا بالوزارة بمتابعة التنفيذ والإنشاء لهذه المحطة. وتابع وزير الرى أن الدولة تسعى جاهدة لحل مشاكل المزارعين من نقص مياة الرى، خاصة تلك التي تقع في النهايات حتى نقضى تمامًا على هذه المشكلة، مشيرًا إلى أن الرى يقوم بحملات إزالات للتعديات التي تقع على الأباحر ورفع المخلفات التي تمتع وصول المياه إلى مستحقيها من المزارعين.

قسم اخبار مصر‎

تعليقات

عذرا فالتعليقات غير متاحة لهذه الصفحة