عاجل . نت – أخبار مصر لحظة بلحظة

Menu

كرم جبر: لا إصلاح للصحافة المصرية إلا بإصلاح الصحف القومية

كرم جبر – صورة أرشيفية أكد رئيس الهيئة الوطنية للصحافة كرم جبر، أنه لا إصلاح للصحافة المصرية إلا بإصلاح الصحافة القومية، مؤكدا إيمانه بدورها وبأنها رمانة الميزان. وشدد «جبر»، في كلمته بافتتاح اللقاء الثاني مع رؤساء مجالس إدارات وتحرير الصحف القومية بمؤسسة الأهرام، أن الصحافة القومية تقوم بهذا الدور، فيما تقوم بعض المواقع بنشر فكرها الإجرامي، وبثه عبر مواقع التواصل الاجتماعي بهدف إضعاف قوة المجتمع في مواجهة الجريمة الإرهابية. وقال «جبر» إن هناك أجندة اجتماعات ستشهدها الفترة القادمة، موضحا أن السبت المقبل سيشهد اجتماعا آخر بمؤسسة الأخبار يستضيفه رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأخبار الكاتب الصحفي ياسر رزق. من جهته، أكد ياسر رزق أن مكافحة الإرهاب ليست دورا جديدا على الصحافة القومية، مضيفا «لو عدنا إلى الثمانينات والتسعينات نجد أن الصحافة القومية قدمت دورا مهما وضحت، ومثال ذلك تعرض شيخ الصحفيين مكرم محمد أحمد لمحاولة اغتيال بسبب كتاباته». وأضاف أن الإعلام قام بدوره آنذاك في التوعية بصحيح الدين، قائلا «أتصور أننا لا نحتاج لتحديد دور معين، ولكن أن تكون هناك محددات لنا، منها ألا تنشر صور الضحايا المدنيين لأن ذلك يؤلم أسرهم، وأن تنشر صور القتلى الإرهابيين بهدف الردع، مع مراعاة المعايير». وشدد على أن الصحافة القومية تضع الخطة ومن ثم تلتزم جميع الصحف، لافتا إلى أنه لو وجد القارئ خبرا خاطئا فإنه يهاجم الصحافة كلها، مؤكدا ضرورة توفير المعلومات في الوقت المناسب. وضرب مثلا بنقل إحدى الصحف من قناة تليفزيونية عدد الخسائر في صفوف قوات مصرية تقدر بأكثر من سبعين شخصا، وكان العكس هو الصحيح، وأن القتلى في صفوف الإرهابيين، موضحا أن عدم توافر المعلومة هو ما أسهم في وقوع هذا الخطأ، ما يؤكد أهمية التعاون مع القوات المسلحة والشرطة. ولفت «رزق» إلى أهمية مواد الرأي التي تتناول قضية ويكتب كل متخصص فيها من زاويته، مشيرا إلى أنه لا يعتقد أن هناك حاجة للتوجيه في التعامل مع قضية الإرهاب بالنسبة للصحف القومية. جولة في محمية وادي الريان بالفيوم

قسم اخبار مصر‎

تعليقات

عذرا فالتعليقات غير متاحة لهذه الصفحة