عاجل . نت – أخبار مصر لحظة بلحظة

Menu

قتلت زوجها بمساعدة عشيقها بعد ضبطه لهما يمارسان الرذيلة على فراشه

قُتل فلاح يبلغ من العمر 75 سنة، اليوم الاثنين، علي يدي زوجته وعشيقها "الفران"، بعد أن ضبطهما في وضع مخل داخل منزله بإحدى قرى مركز المنيا. كان مدير أمن المنيا ، اللواء ممدوح عبدالمنصف، تلقى بلاغًا من مركز شرطة أبو قرقاص والمستشفى العام بوصول المدعو ، رمضان . ع . م 75 سنة فلاح ومقيم قرية ريحانة – دائرة المركز ( جثة هامدة ) إثر إصابته ( جرح خلف الرأس وكدمة بالركبة ) وما قررته زوجته وتدعي ، غ. ع . أ 30 سنة ربة منزل ، ومقيمة بذات الناحية رفقة زوجها بمفردها، وأنه يعاني من أمراض الشيخوخة والسكر . وقالت الزوجة إنه حال تواجده بدورة مياه المنزل سقط على الأرض مغشياً بسبب غيبوبة السكر – ما أدى إلى حدوث إصابته التي أودت بحياته ولم تتهم أحدًا في ذلك وما أقره نجل المتوفي ويدعى جمال باتهام زوجة والده سالفة الذكر بالتسبب في وفاة والده لوجود خلافات سابقة بينهما لسوء سلوكها. جرى تحرير المحضر اللازم والعرض على النيابة العامة، التي طلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وعليه توصلت جهود البحث إلى أن زوجة المجني علية ترتبط بعلاقة عاطفية بأحد الأشخاص خارج محيط سكنها ، يتردد عليها بمسكنها في فترات غياب زوجها . كما توصلت التحريات أن العشيق كان بصحبة زوجة المجني عليه في ذات اليوم. وبعد ضبط المباحث المتهمة، وبمواجهتها بما جاء بالتحريات أقرت بصحتها، وأضافت أنها متزوجة من المجني علية منذ حوالي 3 سنوات رغمًا عنها، ما دفعها للارتباط عاطفيًا بالمدعو أ. غ . م 25 سنة فران ومقيم مركز مغاغة، وتطورت هذه العلاقة إلى معاشرتها معاشرة الأزواج، وظهرت عليها علامات الحمل منذ ثلاث شهور، ما أدى إلى شك زوجها في سلوكها. و أضافت أنها استغلت توجه زوجها إلى المسجد لأداء الصلاة وحضر إليها المتهم بمنزلها وحال عودة الزوج فوجئ به برفقتها وتعدت عليه وعشيقها بالضرب خشية افتضاح أمرهما وكتما أنفاسه وضرباه بجسم صلب ( قطعة من الحجر ) أعلى رأسه ، ما أدى إلى حدوث إصابته التي أودت بحياته. جرى توسيع دائرة البحث، وضبط المتهم بالتعاون مع مباحث مركز مغاغة بمحل إقامته، وبمواجهته أقر بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع المتهمة لذات السبب، وتحرر عن الواقعة المحضر اللازم ، وأخطرت النيابة العامة لتولي التحقيقات.

قسم حوادث

تعليقات

عذرا فالتعليقات غير متاحة لهذه الصفحة