عاجل . نت – أخبار مصر لحظة بلحظة

Menu

عقوبة ميسي وسقوط التانجو يشعلان الصحافة الأرجنتينية

مباراة الأرجنتين وبوليفيا أثارت عقوبة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، وسقوط منتخب «التانجو» أمام بوليفيا أمس الثلاثاء انتقادات من جانب الصحافة الأرجنتينية ضد منتخب البلاد، الذي وصفته بـ «الكابوس»، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن الفريق يواجه شبح عدم التأهل لمونديال روسيا 2018. «بدون ميسي واحتلال المركز الخامس، المنتخب أصبح كابوسا»، هكذا علقت صحيفة «لا ناسيون» في صفحتها الرئيسية على هزيمة المنتخب الأرجنتيني أمس، كما أشارت إلى أن الأرجنتين باتت تواجه «السيناريو الأسوأ في مشوارها نحو روسيا 2018». وسقط المنتخب الأرجنتيني، بقيادة المدرب الوطني ادجاردو باوزا، صفر/ 2 أمام بوليفيا في جولة جديدة من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال 2018، وهي الجولة، التي شهدت صدور قرار من الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، قبل المباراة بساعات قليلة بإيقاف ميسي أربع مباريات، بسبب قيامه بإهانة الحكم المساعد لمباراة الأرجنتين وتشيلي في الأسبوع الماضي. وتراجعت الأرجنتين إلى المركز الخامس في جدول ترتيب التصفيات برصيد 22 نقطة. وأضافت الصحيفة الأرجنتينية: «إنه اليوم الأسود لميسي، إنها بداية للأوقات الصعبة القادمة، حلم المنتخب في التأهل للمونديال أصبح معلقا بخيط رفيع». وخصصت صحيفة «كلارين» الأرجنتينية نصف صفحتها الرئيسية للتحدث عن المنتخب، كما وضعت صورة لميسي وهو يخرج من ملعب مباراة أمس متطأطأ رأسه. وأضافت الصحيفة الأوسع انتشارا في الأرجنتين: «بدون ميسي، الأرجنتين سقطت في بوليفيا وعرضت التأهل للمونديال لخطر كبير». وتابعت: «المنتخب أخفق ولم يتمكن من تفادي هزيمة موجعة، لقد عاد إلى الوراء بدلا من التقدم إلى الأمام». من جانبها، نشرت صحيفة «أوليه» صورة كبيرة لميسي بملامح جامدة في صفحتها الرئيسية، وقالت: «الفيفا أظهر البطاقة الحمراء بحنق شديد في مواجهة ميسي وأشعل لنا الطريق إلى روسيا، الآن أصبحنا في المركز الخامس»الذي يؤهل صاحبه لخوض مباراة فاصلة لحسم التأهل». وأضافت: «نحن في حالة سيئة والمنتخب يلعب بشكل سيء والإدارة سيئة والمدرب سيء، وبالإضافة إلى ذلك ميسي غير موجود، إنه تهديد مميت لفريق يحتاج إلى المساعدة والتجديد أكثر من أي وقت مضى، لا يزال هناك وقت طويل حتى المباريات القادمة، ولكن إذا أصررنا على هذه الطريقة فلا يجب أن نتوقع نتائج مختلفة».

قسم رياضة

تعليقات

عذرا فالتعليقات غير متاحة لهذه الصفحة