عاجل . نت – أخبار مصر لحظة بلحظة

Menu

بوليفيا تستغل غياب ميسي وتصعق التانجو بثنائية في تصفيات المونديال

مباراة الأرجنتين وبوليفيا بعد ساعات قليلة من اللطمة التي نالها الفريق بإيقاف ليونيل ميسي قائده وأبرز نجومه، تلقى المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم صفعة أخرى تهدد مسيرته في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 . وسقط المنتخب الأرجنتيني (راقصو التانجو) في فخ الهزيمة صفر / 2 أمام مضيفه البوليفي الثلاثاء في الجولة الرابعة عشر من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال 2018 في روسيا. وتجمد رصيد التانجو عند 22 نقطة ليظل في المركز الثالث مؤقتا بينما رفع المنتخب البوليفي رصيده إلى عشر نقلط في المركز التاسع قبل الأخير بجدول التصفيات. وأنهى المنتخب الأرجنتيني الشوط الأول لصالحه بهدف سجله خوان كارلوس آرسي في الدقيقة 31 . وفي الشوط الثاني، حقق مارسيلو مارتينز مهاجم بوليفيا حلمه في هز شباك التانجو مجددا حيث سجل هدف الاطمئنان للمنتخب البوليفي في الدقيقة 52 . وكان مارتينز سجل هدفا في شباك التانجو خلال المباراة التي انتهت بالتعادل 1 / 1 بين الفريقين على ملعب المنتخب الأرجنتيني في 11 تشرين ثان/نوفمبر 2011 ضمن التصفيات المؤهلة لمونديال 2018 . وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أعلن في وقت سابق أمس معاقبة ميسي بالإيقاف أربع مباريات في هذه التصفيات وتغريمه عشرة ألاف فرنك سويسري لإهانته أحد الحكام. وذكر الفيفا في بيان: «اللاعب ليونيل ميسي ارتكب مخالفة بانتهاكه المادة 57 من اللائحة التأديبية للفيفا، بعد أن تلفظ بكلمات مهينة ضد الحكم المساعد». وأضاف: «وبناء على هذا، تم إيقاف اللاعب ليونيل ميسي أربع مباريات رسمية كما تم تغريمه عشرة آلاف فرانك سويسري». ويعد قرار الفيفا ضربة قاصمة للمنتخب الأرجنتيني، الذي فقد أفضل لاعبيه في وقت حاسم بالتصفيات إضافة للشكوك الكثيرة، التي تحيط بالمستوى الفني للفريق تحت قيادة المدير الفني إدجاردو باوزا. وبدأ ميسي في تنفيذ العقوبة، حيث غاب عن مباراة الأرجنتين أمام بوليفيا في لاباز بخلاف غيابه عن ثلاث مباريات أخرى في التصفيات أمام أوروجواي وفنزويلا وبيرو. وفي ضوء هذا القرار، سيتبقى لميسي المباراة الأخيرة للأرجنتين في التصفيات أمام الإكوادور. وارتكب ميسي المخالفة، التي استحق بموجبها عقوبة الفيفا، خلال المباراة التي فازت بها الأرجنتين 1 / صفر على تشيلي يوم الخميس الماضي في بوينس آيرس. ويحتل منتخب «التانجو» المركز الثالث في التصفيات برصيد 22 نقطة، ولكنه يقع تحت ضغط كبير نظرا للفارق الضئيل للنقاط بين المنتخبات، التي تحتل المراكز من الثاني إلى السابع مما يعني أنه ينتظر خروجه من المراكز الأربعة الأولى مع انتهاء مباريات هذه الجولة بالتصفيات. وتتأهل المنتخبات أصحاب المراكز الأربعة الأولى في التصفيات للمونديال مباشرة، في حين يخوض المنتخب صاحب المركز الخامس دورا فاصلا أمام بطل أوقيانوسيا لحسم التأهل. وهذه هي المرة الثانية فقط التي يحتفظ فيها المنتخب البوليفي […]

قسم رياضة

تعليقات

عذرا فالتعليقات غير متاحة لهذه الصفحة