عاجل . نت – أخبار مصر لحظة بلحظة

Menu

“التضامن” ترد على وفاة شاب في دار أم القرى للأيتام

أكدت وزارة التضامن الاجتماعي وفاة مجدي نبيل الزيداني في دار أيتام أم القرى يوم ٢٤ مارس الجاري، وهو من أبناء الدار السابقين الذين تركوها منذ فترة لبلوغ السن بعد استلام مستحقاته المالية والتي تعدت الثلاثين ألف جنيه. وأوضحت الوزارة- في بيان صحفي- إن تقريرا صادرا عن مديرية أمن الجيزة، أشار إلى ان مجدي الزيداني من مواليد 1995 حضر إلى الدار يعاني من حالة هذيان؛ فقامت إدارة الدار بنقله إلى مركز سموم قصر العيني، وصدر التقرير الطبي بأنه يعاني من الإدمان، فتم نقله إلى مستشفى لعلاج الإدمان. وتابعت : "بدأ مجدي العلاج وعاد للدار، إلا أنه أصيب بضيق في التنفس يوم الخميس الماضي فنقلته إدارة الدار إلى مستشفى الشيخ زايد للإفاقة، إلا أنه توفي، وتم إبلاغ الشرطة وتحرير محضر وصدر تقرير الطب الشرعي بأن الوفاة بسب هبوط في الدورة الدموية؛ لتناول جرعة هيروين زائدة مع عدم وجود إصابات أخرى". واشار بيان التضامن إلى أن دار أم القرى تابعة لنطاق إشراف مديرية التضامن بالجيزة وأن بها 102 ابن، من ضمنهم 14 بلغوا السن القانونية واستلموا شققا سكنية مستقلة، وتم توظيفهم في المنطقة الصناعية ، إلا أن البعض منهم باعوا الشقق والبعض الآخر أجروها للغير وعادوا للدار مرة أخرى، كما أن منهم عددا يتعاطى المخدرات- جارٍ التنســيق مع صندوق علاج الإدمان ووزارة الداخلية للتعامل معهم-. ولفت إلى أن هناك 8 شباب من سن 18 إلى 20 سنة يقيمون في شقق مستقلة، ويتابعون دراستهم أو يعملون في وظائف مختلفة ضمن الرعاية اللاحقة التي ينظمها القانون.

قسم اخبار مصر‎

تعليقات

عذرا فالتعليقات غير متاحة لهذه الصفحة