عاجل . نت – أخبار مصر لحظة بلحظة

Menu

أمن وطني .. أمن دولة .. العبوا غيرها

Tweet ويتوالى سقوط الشهداء والمصابين من رجال الشرطة حتى أصبح ذلك خبرا ثابتا في كل الصحف والمواقع و أصبح لدينا بابا ثابتا في كل الصحف والمواقع الإخبارية وصفحات التواصل الاجتماعي بعنوان "شهيد اليوم" فلا تكاد تمر حادثة تفجير إرهابي إلا وتسمع بعدها بحادث إرهابي جديد .. ولا يكاد خبر عن هجوم على كمين شرطة ثابت ينتهي حتى نسمع خبرا جديدا عن هجوم انتحاري أو إطلاق نار من ملثمين على رجال الشرطة وبالطبع سقوط العديد من ضباط وجنود وأفراد الشرطة ما بين شهيد ومصاب .. حتى أصبحت مثل هذه الأخبار تمثل حدثا يوميا عاديا لكل المصريين رغم حالة الغضب التي تجتاح الشارع في كل مرة .. وحالة الحزن الرهيبة التي تسيطر على كل المصريين إلا قليلا من الشامتين والكارهين لمصر وللشرطة وللجيش. ولكل من يتغابى أو يتعامى عن رؤية الحقيقة ويردد أن الشرطة ضعيفة وفي حالة من الهوان والتخاذل نقول إن هؤلاء مجرد حاقدين لا يرون إلا ما يريدون أن يروه ولا يسمعون إلا ما يريدون سماعه ولا ينشرون ويروجون إلا الفتن التي تدمر الوطن ولو كانت بحسن نية أو بسوء نية لا فرق فالنتيجة واحدة. الشرطة الآن في حالة حرب مع الإرهاب .. حقيقة لا ينكرها إلا مروجو الفتنة الذين لايرون الحقيقة أو يرونها وهم في حالة من الانسجام لما يحدث في مصر عامة وللشرطة خاصة .. اقرأوا صفحات الإرهاببين الهاربين في قطر وتركيا أو حتى الموجودين في مصر .. وكلمة الإرهابيين هنا لاتقتصر على من يقتل فقط بل تنطبق على من يروج للإرهاب ويدعمه بالمال أو بالدعم المعنوي أو بالفتاوى التي تقطر حقدا وغلا على الوطن وتروج للقتل كسبيل وحيد للوجود أو حتى بالتعاطف والتأييد فقط .. وأيضا الإعلاميين الهاربين هناك وغيرهم .. نظرة واحدة إلى صفحاتهم وتعليقاتهم على صفحات التواصل الاجتماعي تظهر لنا كم الحقد والكراهية على مصر .. وتظهر لنا أيضا خطورة المؤامرة الكبرى التي يدعمها وينفذها للأسف مصريون ومسلمون هم منا ونحن منهم. انظروا إلى كلمات عاصم عبد الماجد أو طارق الزمر أو وجدي غنيم أو هشام عبد الله أو معتز مطر أو سليم عزوز أو آيات العرابي وغيرهم كثير من المجاهدين من فنادق النجوم السبعة في قطر والمتنعمين بالدلارات القطرية .. انظروا إلى تعليقات إسراء عبد الفتاح وغيرها من نشطاء النكسة التي أعادت مصر للوراء مائة عام أو أكثر .. انظروا لصحف وجرائد ومواقع مصرية تهاجم الشرطة ولا ترى في رجالها شهداء بل فاسدين وخونة فقط؛ لن ترى في كلماتهم إلا سما قاتلا ينشرونه ابتغاء الفتنة. ورغم سقوط الشهداء واحدا تلو الآخر بما يعني أن المعركة تحتدم بين الشرطة والإرهاب إلا أن البعض لا […]

قسم اخبار مصر‎

تعليقات

عذرا فالتعليقات غير متاحة لهذه الصفحة