عاجل . نت – أخبار مصر لحظة بلحظة

Menu

أمن الإسكندرية يتوصل لكشف غموض العثور على جثة “المحمودية”

Tweet صوره ارشيفيه أحمد عبد العزيز نجح ضباط المباحث الجنائية بمديرية أمن الإسكندرية برئاسة اللواء شريف عبد الحميد، مدير إدارة البحث الجنائي في كشف غموض العثور على جثة شخص ملقاة بترعة المحمودية عند منطقة خورشيد، حيث تبين أن وراء الحادث زوجته وأنها اشتركت مع عشقيها وآخرين للتخلص منه. تلقى قسم شرطة ثالث المنتزه بلاغًا يفيد العثور على جثة لشخص مجهول في العقد الثالث من عمره يرتدي كامل ملابسه مقيد اليدين من الأمام بقطعة قماش وملفوف حول رقبته حبل وبه إصابات متعددة بجروح طعنية بالصر والبطن وأخرى قطعية بالظهر والرسغ وخلف الركبتين، ملقاة بجوار ترعة المحمودية عند منطقة خورشيد بدائرة القسم. على اثر ذلك تم تشكيل فريق من المباحث الجنائية برئاسة اللواء شريف عبد الحميد، مدير إدارة البحث الجنائي بالإسكندرية وبالتنسيق مع قطاع الأمن العام، حيث توصلت جهود البحث من خلال النشر عن الجثة انها تعود للمدعوا "وائل ع ال م س"، 26 عاما، سائق، ومقيم منطقة البيضة مركز كفر الدوار بمحافظة البحيرة. وبتطوير خطة البحث وإجراء التحريات حول المجني عليه وأهليته وحصر علاقاته، توصلت إلى قيامه بالزواج منذ شهر تقريبا وحدوث خلافات في الأونة الأخيرة بينه وبين زوجته وقيامه بالتعدي عليها بالضرب مما دعاها لترك منزل الزوجية والإقامة لدى أسرتها، وانه توجه صباح يوم 21 مارس الجاري لمنزل أسرتها للتصالح معها. وبتكثيف التحريات، كشفت جهود البحث أن وراء الحادث كل من "عبير ج ص ال"، 25 عاما، ربة منزل مقيمة مساكن الشركة بمدينة كفر الدوار بمحافظة البحيرة، (زوجة المجني عليه)، و"خالد ز ع ، 30 عاما، عاطل ومقيم مدينة كفر الدوار بمحافظة البحيرة، والسابق اتهامه في عدد من قضايا (السلاح والسرقة)، و"محمد أ ع"، 33 عاما، عاطل ومقيم مدينة كفر الدوار محافظة البحيرة، والسابق اتهامه في عدد من قضايا "السلاح والسرقة)، و"سناء ال ف"، 19 عاما، ربة منزل مقيمة مدينة كفر الدوار بمحافظة البحيرة. وعقدوا العزم وبيتوا النية على التخلص من المجني عليه لارتباط زوجته بعلاقة غير شرعية بالثاني والتي قررت التخلص من زوجها لتعدد الخلافات بينهما وتعديه المستمر عليها بالضرب، حيث خططت للتخلص منه بمساعدة عشيقها وبالاشتراك مع باقي الأطراف من اصدقاء الأخير. وعقب تقنين الإجراءات تم ضبطهم، وبمواجهتهم، أقروا بارتكابهم الواقعة حيث أقرت الأولى انه عقب حدوث خلافات بينها وبين المجني عليه وتركها منزل الزوجية والإقامة لدى اسرتها اتفقت مع الثاني على قتله مقابل مبلغ مالي قدره 1500 جنيه مع ايهامه برغبتها في الارتباط به، حيث أعد له كمين بالاشتراك مع المتهمين الأخرين وقاموا بقتله والتخلص من الجثة بإلقائها في مياه ترعة المحمودية بمنطقة خورشيد. تم تحرير المحضر اللازم بالواقعة وأخطرت النيابة المختصة للتحقيق.

قسم اخبار مصر‎

تعليقات

عذرا فالتعليقات غير متاحة لهذه الصفحة